فقدت بطاقتي فوجدت نفسي متزوج

فقدت بطاقتي فوجدت نفسي متزوج


الإثنين 07 ديسمبر 2020 12:45
في واقعة غريبة من نوعها، تعرض أحد الأشخاص لموقف غريب، بعد أن وجد نفسه متزوجا من إمرأة لا يعرف عنها غير اسمها.

حدثت الواقعة عندما سقط البطاقة الشخصية لأحد الأشخاص، ووجدها شخص آخر واستخدمها في الزواج من إمرأة بواسطة مأذون شرعي، ليتساءل أمام النيابة عن موقفه.

وتقدمت إحدى النيابات العامة، بمناسبة التحقيقات التي تجريها في القضية، لاستطلاع الرأي الشرعي من دار الإفتاء المصرية، بشأن الشكوى المقدمة من رجل قرر أنه قد فقد بطاقة الرقم القومي الخاصة به، وعثر عليها أحد الأشخاص «مجهول الهوية»، وقام الأخير باستخدامها في الزواج من امرأة بواسطة مأذون شرعي، بقسيمة زواج على غير الحقيقة.

وطلبت النيابة من الإفتاء الإفادة بمدى صحة عقد الزواج المبرم محل الواقعة؛ لبيان عما إذا كان الزواج باطلًا بطلانًا مطلقًا، أم أن هناك فسادًا في عقد الزواج، وبيان ما إذا كانت الواقعة المذكورة تشكل مواقعة أنثى بغير رضاها من عدمه، أم أن العلاقة الزوجية التي نشأت بين طرفي الزواج هي علاقة شرعية.

وأجاب فضيلة المفتي الدكتور شوقي إبراهيم علام، بأن العقد المذكور هو عقد فاسد يحق للزوجة معه طلب الفسخ؛ لوجود التغرير بمعظم صوره فيه، بدءًا من التغرير في الهوية والنسب وحتى التغرير في الدين.

وأضاف «علام» أنه تغرير يؤثر على الرضا، والفسخ هنا يعدُّ نقضًا للعقد من أصله بحيث لا يترتب عليه أي أثر من آثار النكاح الصحيح، والأمر في ذلك كله موكول لجهة التحقيق.


المزيد من الأخبار



© 2020 ||جرأة.اونلاين || سياسة المحتوى